حملة جنسيتي كرامتي
المبادرة الفردية لحقوق الانسان

لقاء صباحي لدعم جنسيتي كرامتي بدعوة من سيدات المجتمع الطرابلسي

0 8

لبت حملة “جنسيتي كرامتي” دعوة سيدات المجتمع الطرابلسي للقاء صباحي لدعم الحملة، وذلك بحضور رئيس الحملة الأستاذ مصطفى الشعار وعدد من أعضاء الحملة ومنسقة الحملة في الشمال السيدة ميليا يوسف، والسيدة جهاد حسن وهلا شربجي وفاطمة العتك وفاطمة مرعبي، وندى مولوي ممثلة مكتب وزارة الداخلية كمنسقة لشؤون النازحيين في محافظة الشمال ولفيف من سيدات المجتمع الطرابلسي بالإضافة لممثلات عن الجمعيات النسائية.

شكر رئيس الحملة مصطفى الشعار سيدات طرابلس لهذه المبادرة الكريمة، وقال:”لن نقبل بعد اليوم بوضع حقوق المرأة داخل البازار السياسي، بينما تغض الدولة الطرف عن زواج مئات الآف من الرجال اللبنانيين من نساء أجانب، لاسيما من النازحات والاجئيين.” وأضاف:” نقف بالمرصاد في وجه أسرة الأم اللبنانية المتزوجة من أجنبي، ضارباً بعرض الحائط الدستور اللبناني الذي نص على المساواة والمعاهدات الدولية.” وشدد الشعار:”إننا لن ننتظر من أحد أن يعطي المرأة حقها، وعلينا أن ننتزعه انتزاع بنضالنا المشترك على كل الأراضي اللبنانية.” وأردف قائلاً:”ان الامل معقود على الجلسة التشريعية الخاصة في 19/3/2020 بمبادرة الوزيرة فيوليت الصفدي.” كما دعا مجلس النواب إلى إحالة قوانين الجنسية المقترحة إلى اللجان المختصة ليصار إلى الخروج بقانون عادل وشامل.

أما السيدة جهاد حسن فقالت:” نجتمع اليوم لندعم حقوق المرأة وخاصة حق المرأة اللبنانية بمنح جنسيتها لأولادها، فأولاد الأم اللبنانية يحرمون من أبسط حقوقهم الإنسانية في التعليم والطبابة ويعانون من العنصرية في العمل.” وأضافت:”من واجب كل إمرأة لبنانية وخاصة الطرابلسية أن تعمل وتدعم حملة “جنسيتي كرامتي” لأنها العنوان الحق لمكافحة كافة أشكال التمييز ضد المرأة.”

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.